الأخبارالمجتمع و الأسرة

واقع تعليم اللغات الاجنبية في منظومتنا التربوية

اللغات الاجنبية داعم للنجاح

تعلم اللغات الاجنبية اصبح ضرورة من ضروريات الحياة العصرية فلا يمكن لاحد ان يكتفي بلغته الام ان كان يتطلع لمستقبل افضل

فماواقع تعليم اللغات الاجنبية داخل منظومتنا التربوية وهل مناهجها كافية لتمكين التلاميذ من اتقانها؟

كان هذا موضوع النقاش في برنامج نجاحات ليوم 19 ديسمبر 2019 بمعية اساتذة لغات الانجليزية الاسبانية والايطالية ، فكان هذا ملخص النقاش:

الاستاذة كوثر مقراني استاذة اللغة الانجليزية بالطور الثانوي تؤكد ان طريقة واسلوب الاستاذ تلعب دورا كبيرا في تحبيب التلميذ في تعلم اللغة فالطريقة في توصيل المعلومة اهم شئ

الاستاذة هاجر بولميس استاذة لغة ايطالية تؤكد شغف تلاميذها على تعلم اللغة الايطالية لانها لغة موسيقية وتستكي من نقص الوسائل في تعليمها بحيث لا يتوفر الا الكتاب المدرسي وهذا غير كافي

الاستاذ مخناش جمال  استاذ لغة اسبانية يؤكد انه من السهل تعلمها وانه يجتهد بوسائله الخاصة لدعم تلاميذه في اكتساب اللغة

لمزيد من التفاصيل تابعوا الفيديو:

الوسوم
اظهر المزيد
[ufc-fb-comments]