الأخبارالمجتمع و الأسرةثقافة و فنون

نظافة البدن والمكان ثقافة الأجداد بوسائل بسيطة

نظافة البدن والمكان ثقافة الأجداد بوسائل بسيطة

 

تطرق برنامج على خطى السلف لإذاعة الجزائر من ميلة ليوم الأربعاء 18 مارس 2020 إلى موضوع النظافة عند الأجداد قديما وهذا تزامنا مع انتشار وباء كورونا الذي ضرب العالم والجزائر في الآونة الأخيرة.

ولقد كانت ثقافة النظافة والتطهير متأصلة في المجتمع الميلي والجزائري وهذا من خلال الأعمال اليومية والموسمية للأسر والتي ارتبطت بشكل كبير بتطهير البدن والمكان.

وعبر الأجداد عن هوسهم بالنظافة من خلال الأمثال والحكم الشعبية على غرار ” اللي غلبك بالمال فوتو بالشقى.و اللي فاتك بالزين فوتو بالنقى” ” فوت على صاحبك بغسلة صابون وما تفوتش عليه بطرف لحم “…

وقد اعتمدت جداتنا وأمهاتنا في عميلة التنظيف على الوسائل والأدوات الطبيعية كالصابون العادي وبقايا رماد الحطب والذي يعطي بريقا للأواني كما كان للتراب الدور الكبير في عملتي التنظيف والتطهير وخاصة الأواني التي تلمسها أو تشمها بعض الحيوانات.

وفكرة تعليق الأشياء على الجدران جاءت كحتمية لتجنيب الأواني والألبسة التعرض للأوساخ والميكروبات.

تابع برنامج على خطى السلف عبر قناة اليوتوب لإذاعة الجزائر من ميلة

نظافة البدن والمكان ثقافة الأجداد بوسائل بسيطة

 

coronavirus-stats-live
الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق