الأخبارالمجتمع و الأسرة

انخراط المواطن أساس نجاح مخطط الحد من انتشار كورونا

 

إجراءات لاحتواء المرض

أكد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون في خطابه الاخير على ضرورة وضع مخطط لمواجهة انتشار فيروس كورونا و من ببين ما تضمنه اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية لحماية صحة المواطنين و رصد كافة الإمكانات المادية و البشرية خاصة على مستوى المستشفيات عبر زيادة الأسرة الخاصة بالإنعاش،  و منع تصدير أي منتوج استراتيجي سواء كان طبيا او غذائيا و كذا محرابة المضاربة و الكشف عن ناشري الاخبار الكاذبة .

الإجراءات بمثابة مخطط عمل متكامل

في هذا الإطار اكد الدكتور محمد هبول أستاذ الإقتصاد بجامعة عبد الحفيظ بالصوف بميلة ،بأن هذه الإجراءات التي أقرها الرئيس تعتبر بمثابة مخطط متكامل للوقاية ،و أن هذا المخطط سيكون ناجعا في حالة تجند الجميع لتجسيده و لن يتم ذلك ألا بتحقيق عدد من المبادئ.

طريقة استغلال هذه الإمكانيات و تسييرها ن فلابد من وضع برنامج عمل معين لتحقيق الكفاءة في تسيير التجهيزات المتاحة

ثانيا:مدى انخراط الطاقم الغداري و الطبي في هذا المخطط خاصة سرعة و مرونة اتخاذ القرارات

ثالثا: ضرورة توفر التنسيق و التكامل بين مختلف القطاعات من اجل وضع كل قطاع في الخدمة و الاستفادة في المكان و الزمان المعينين

رابعا :ضرورة انخراط المواطن عبر تطبيق الحجر الصحي الذاتي لان كل الإجراءات المتخذة لن تكون لها فائدة إذا لم يتحمل المواطن مسؤوليته و يقوم بواجبه من خلال حماية نفسه و غيره و الالتزام بتعليمات وزارة الصحة .

التجند الكامل طريق النجاح

و يؤكد الدكتور محمد هبول بأنه في حاله التطبيق الصارم لهذه الإجراءات سنساهم جماعيا في الحد من انتشار هذا الفيروس و احتوائه في الاخير. كما نوه بالدور الذي تقوم به بعض فعاليات المدني في التوعية بين صفوف المواطنين

coronavirus-stats-live
الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق