الأخبار

اليوم الوطني للشهيد 18 فيفري …وقفة للدكرى و الترحم

نضال المراة المجاهدة و الشهيدة

في 18 فيفري من كل سنة يقف الجزائريون  بكل خشوع و اجلال ليجددوا عرفانهم و احتفائهم بملاحم و بطولات شهدائهم..

..فرصة لاستلهام الاحفاد من خصالهم و علو همتهم و نبراس للتاسي من تضحياتهم و ارادتهم  في معارك الحاضر و تحديات المستقبل.

………….لم تتخلف حرائر الجزائر عن ركب الجهاد و الشهادة و مثلت لالا فاطمة نسومر ايقونة خالدة في تاريح الشعبية ضد الفرنسيين الغزاة………….

كانت المراة المناضلة و الممرضة و الحاملة للسلاح وكانت الوقود الدي لا ينطفىء لثورة التحرير المجيدة فهي الرحم السحي الدي ظل يدفع بالابطال فكانت ام الشهيد و ام المجاهد بل و كانت الشهيدة و المجاهدة والخنساء التي تغرد في مواكب عزاء الابناء…………..

 

 

….

اظهر المزيد
إغلاق