الأخبارالإقتصاد و المالروبورتاجات

الذكاء الاصطناعي مفتاح نجاح للقطاعات الاقتصادية

من هو الدكتور محمد السنوسي

هو واحد من أبناء الجزائر الذين اتموا دراساتهم الجامعية بها و بالضبط بجامعة سيدي بلعباس قبل أن يتوجه إلى فرنسا ،أين حصل على الدكتراه في مجال علوم الكمبيوتر من المدرسة متعددة التقنيات بجرونوبل .

هو حاليا أستاذ بمدرسة خرجي الهندسة بباريس، و قبلها عمل كباحث في جامعة توانتي الهولندية و أستاذا زائرا بجامعة كينبوك الوطنية بكوريا الجنوبية ،كما عمل في العديد من المخابر الأوروبية.

يختص الدكتور محمد سنوسي في مجال الذكاء الاصطناعي و ما يتعلق به كالسيارات ذاتية القيادة،الكمرات الذكية و غيرها

من منظمي المخيم الافتراضي

لدى نزوله ضيفا على صفحة الإذاعة الجزائرية من ميلة، تحدث الدكتور محمد سنوسي عن المخيم الافتراضي و الذي كان يفترض ان يكون هنا بالجزائر و تم تحويله إلى مخيم افتراضي بسبب تفشي فيروس كورونا، و هو المخيم الذي يشارك فيه عدد من نخبة الجزائر بالمهجر على غرار البروفيسور بلقاسم حبة،نور الدين مليكشي و نوار ثابت إضافة إلى الدكاترة بوعاش مراد،شدادي سوسن و فاطمة بن شيخ.

الهدف من المخيم مساعدة الطلبة و الباحثين

و لان العديد من الطلبة الجزائريين يبحثون في مجال الذكاء الاصطناعي، فكان لابد من تأطيرهم، و تقديم آخر المستجدات في التكنلوجيات الحديثة و التي تحتاج إلى تطوير عن طريق تحسين سرعة الأنترنيت ،حيث يمكن للعديد من القطاعات الاقتصادية  أن تتطور خاصة بولوج الجزائر للجيل الخامس للانترنيت.

رسالته للشباب:” تفاءلوا”

يعتقد الدكتور محمد سنوسي بان التفاؤل يحل العديد من المشاكل خاصة بالنسبة للطلبة الذيم لم يتمكنوا من تحديد أهدافهم، و أيضا لابد من التحفيز دائما لكن التحفيز و التفاؤل لا يكفيان وحدهما ،بل العبرة دائما بالعمل فقط لأن كل الناجحين اشتغلوا كثيرا حتى حققوا اهدافهم

يمتلك قناة يوتيوب للتعريف بأدمغة الجزائر

القناة  إسمها NOKHAB و يعرف فيها الدكتور محمد بالأدمغة الجزائرية في الخارج عن طريق تصوير فيديوهات تعرف بهذه الشخصيات ،و تقدم زبدة تجاربها للمتابعين من طلبة و باحثين حى لا يستسلموا لليأس و يواصلوا التحفيز و العمل لتحقيق النجاح و لو بعد حين.

 

 

coronavirus-stats-live
اظهر المزيد
إغلاق