الأخبارالأخبار المحليةالأخبار الوطنيةتاريخ

59 سنة عن استشهاد السعيد بن طبال

يحتفظ التاريخ الوطني بالبطولات والامجاد للرجال الذين ضحوا من اجل نعمة الحرية وفي التاسع نوفمبر 1960 محطة هامة في تاريخ الجزائر ، حيث شهدت منطقة عين لبنى باعالي جبال جيجل استشهاد الرائد رويبح حسين وتسعة من رفاق الكفاح ومنه السعيد بن طبال وهو شقيق المجاهد البطل سليمان بن طبال المشهور باسم لخضر رحمهم الله تعالى جميعا .

وبحلول 09 نوفمبر 2019 تكون قد مرت 59 سنة عن المعركة الضارية التي استشهد فيها هؤلاء الابطال الاشاوس ، فالشهيد السعيد بن طبال كان انذاك عمره 33 سنة على اعتبار انه من مواليد 13 نوفمبر 1927 وقد كان مناضلا في الحركة الوطنية في سن 19 سنة وقد ساعده الجو العائلي على هذا النضال بالنظر الى كون العائلة كانت ضالعة في السياسية بدليل وجود المرحوم سليمان ” لخضر ” واسمه الثوري عبد الله ضمن مفجري الثورة وعضو في مجموعة ال 22 .


الشهيد اجبر على أداء الخدمة العسكرية في 11 11 1953 بالمنصورة بقسنطينة وتم تحويله الى بودواو بالجزائر رفقة زعيبط موسى وبن عبد الرحمان عيسى واستمرت مدة التدريب ل 06 ستة أشهر


والتحق الشهيد السعيد بن طبال بصفوف الثورة في شهر ديسبمر 1954 وقد شارك في الكثير من المعارك البطولية الى ان استشهد في 09 11 1960 وكان برتبة مسؤول عسكري بالمنطقة الاولى .


وشاء القدر ان يسقط هؤلاء شهداء في شهر الثورة نوفمبر ونحن نخلد الذكرى ال 65 لاندلاع الثورة وجب التاكيد على ضرورة احياء مناقب هؤلاء الرجال بالاخلاص للجزائر من كل واحد منا ومن مختلف المواقع والوفاء لامانة الشهداء 

الوسوم
اظهر المزيد
[ufc-fb-comments]