الأخبارالأخبار المحليةالإقتصاد و المال

1485 فلاح يستفيدون من قرض الرفيق بولاية ميلة،وحملة الحرث والبذر تستهدف بلوغ 113400 هكتار كمساحة مزروعة.

في أقل من أسبوع  قامت مصالح تعاونية الحبوب والبقول الجافة ببيع 28 ألف قنطار من البذور للفلاحين عبر مختلف بلديات الولاية،هذا ما كشفه رئيس ملحة التجارة بالتعاونية محمد بوحراثي ،وفي هذا الصدد تحصي ذات المصالح دراسة ملفات 1485 فلاح للاستفادة من مزايا قرض الرفيق الموجه لشعبة الحبوب.

الى ذلك منحت الغرفة الفلاحية لولاية ميلة -حسب تأكيد أمينها العام بشير كركاطو- ستة(6) آلاف بطاقة بيانية للفلاحين في مختلف الشعب الفلاحية و يشكل الفلاحون الناشطون في شعبة انتاج الحبوب 70 بالمائة منهم،وهذا لتسهيل وتنظيم النشاط في هذا الموسم الفلاحي 2019-2020،كما تم اشتراط استظهار الفلاحين لهذه البطاقة البيانية بغرض الحصول على البذور ،وهذا بهدف تقليص هامش تسريبها خارج اطار الفلاحين النشطين في الميدان.

وحسب المكلف بالارشاد بمديرية المصالح الفلاحية محمد بولفتات فان المساحة المستهدفة برسم حملة الحرث والبذر هذا الموسم- والتي أشرف والي ميلة محمد عمير على اعطاء اشارة انطلاقها رسميا من مزرعة بوروح بعين البيضاء أحريش الاثنين 21 أكتوبر 2019- تبلغ هذه المساحة 113480 هكتار عبر بلديات الولاية.

من جهته ثمن مسؤول التنظيم باتحاد الفلاحين لولاية ميلة محمد معزوزي سير عملية الحرث والبذر لحد الآن والتسهيلات المقدمة للفلاحين وخاصة توفر أسمدة العمق ومختلف أنواع البذور المطلوبة محليا.

 

coronavirus-stats-live
الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق