الأخبارالأخبار المحلية

عشية الاستحقاق الرئاسي المندوبية الولائية للسلطة المستقلة للانتخابات بميلة تستكمل كافة التحضيرات وتضع آخر الرتوشات.

أزيد من 11 ألف مؤطر لتمكين أكثر من نصف مليون ناخب من تأدية حقهم الإنتخابي

استكملت المندوبية الولائية للسلطة الوطنية المستقلة للانتخابات كافة التحضيرات المادية والبشرية تحسبا للموعد الانتخابي غدا الخميس 12 ديسمبر 2019، حيث وضعت الرتوشات الأخيرة عبر كل المراكز والمكاتب لتمكين 507266 ناخب وناخبة من تأدية واجبهم الانتخابي.
وسخرت المندوبية الولائية 11552 مؤطر لتأطير العملية الإنتخابية على مستوى 377 مركزا من بينهم 30 مركز خاص بالرجال ، 29 مركز بالنساء و 318 مركز مختلط، في مجملها تضم 1381 مكتبا.
وأكد المكلف بالإعلام وعضو المندوبية الولائية للسلطة المستقلة لتنظيم الانتخابات بميلة السيد بوفاس عبد الحميد أن كل الظروف بما فيها الأمنية مهيئة لممارسة المواطنين لحقهم الانتخابي .
أنه تم تمكين كل المراقبين ممثلي المترشحين على مستوى المكاتب والمراكز من شاراتهم.
وأضاف المكلف بالإعلام فيما يتعلق بتوزيع بطاقات الناخبين الجدد فقد بلغت النسبة 99 % مع إمكانية انتخاب المواطنين بتقديم بطاقات الهوية فقط شرط أن يكون مسجل في القائمة الانتخابية.
وفي تقييمه للحملة الانتخابية أكد إلتزام ممثلي المترشحين بميلة بميثاق أخلاقيات الممارسة الانتخابية حيث لم تسجل المندوبية الولائية للسلطة أية تجاوزات طيلة أيام الحملة الإنتخابية.
ودعا السيد بوفاس عبد الحميد المكلف بالإعلام ممثلي المترشحين عدم التشويش على الناخبين أمام المراكز الإنتخابية أو محاولة التأثير على اختياراتهم من جهة و المواطنين الى حضور عملية الفرز بقوة ليكونوا شاهدين على ظروفها.
coronavirus-stats-live
الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق