الأخبارالأخبار المحليةالأخبار الوطنية

محاكمة في جلسات علنية للمسؤولين المتورطين في قضايا الفساد المعروضة على العدالة

سيشرع في محاكمة المسؤولين المتورطين في قضايا الفساد التي عالجتها العدالة منذ شهر مارس الفارط، ابتداء من الاثنين المقبل، في جلسات علنية، حسب ما كشف عنه أمس الأربعاء بالجزائر العاصمة، وزير العدل، حافظ الأختام، بلقاسم زغماتي.

و أعلن السيد زغماتي خلال عرض و مناقشة مشروع قانون الإجراءات الجزائية بمجلس الامة، أن “أولى ملفات الفساد التي عالجتها العدالة منذ مارس المنصرم و إلى غاية اليوم ستعرض للمحاكمة العلنية يوم الاثنين 2 ديسمبر بمحكمة سيدي محمد”.

و تتعلق هذه القضايا خصوصا بتقديم امتيازات بغير وجه حق إلى مركبي السيارات، و قال المصدر ذاته ان الشعب سيكتشف حقائق مذهلة اثناء هذه المحاكمة.

المصدر:واج

coronavirus-stats-live
الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق