الأخبارالأخبار المحلية

مشروع يضم نحو 400 سكن بالرواشد بدون آفاق لغياب شبكة الصرف الصحي

لايزال مشروع إنجاز 380 سكن في مختلف الصيغ بالرواشد، بدون آفاق واضحة، بسبب صعوبة ربطها بشبكة الصرف الصحي، نظرا لوقوعها تحت مستوى الشبكة، وعدم ملائمة الموقع الذي تم إختياره سلفا لإحتضان محطة للتصفية، بسبب إنزلاقات التربة، إضافة إلى تعذر إستعمال أحواض التصفية، لتجنب تسرب المياه المستعملة ووصوله إلى سد بني هارون.

وذكر رئيس دائرة الرواشد، بن زماموش إبراهيم، لدى نزوله ضيفا على برنامج أضواء، أن الوضعية العالقة لهذا التجمع السكني الجديد الذي بلغت نسبة الأشغال به 95 من المئة، يعود بالأساس إلى سوء إختيار الأرضية منذ البداية، مشيرا إلى أن الحل الوحيد هو تغيير مكان إنجاز محطة التصفية، بحيث يسمح بتدفق المياه المستعملة، غير أن هذا الحل يتطلب أموالا كبير، وقد تم إبلاغ السلطات المركزية بهذه الوضعية، في إنتظار الموافقة على المقترح وتوفير الإعتمادات المالية المطلوبة للإنجاز.

وشدد رئيس الدائرة، في رده على سؤال حول حصة الـ80 سكن إجتماعي الموزعة على المستفيدين بذات الموقع منذ 03 سنوات، على “إستحالة” تسليمهم المفاتيح، دون إيجاد حل نهائي لوضعية هذا المخطط، كاشفا عن تخصيص غلاف مالي مقدر بـ14 مليار سنتيم لربط المجمع السكني بمختلف الشبكات وإنجاز التهيئة الخارجية.

بلاح سفيان

اظهر المزيد
[ufc-fb-comments]