الأخبارالأخبار المحلية

الرياضة الجامعية بين عزوف الطلبة وتحديات الوصاية لاعادة بعثها

تعرف الرياضة الجامعية ركودا وعزوفا نوعا ما من طرف الطلبة وحتى تواجدها على مستوى النخبة الوطنية  عرف تراجعا محسوسا بعد ان كانت الرياضة الجامعية في سنوات خلت او مضت مصدرا وحزانا لمختلف المنافسات القارية التى رفعت علم الجزائر عاليا في شتى وعديد التظاهرات الرياضية .وبالمركز الجامعي بميلة وبالضبط مديرية الخدمات الجامعية تقف على تفعيل وتنشيط الرياضة الجامعية بالولاية من خلال انشاء بعض الاندية في مختلف الرياضات على غرار كرة القدم  كرة اليد كرة السلة والكرة الطائرة دون ان ننسى الرياضات الفردية ولكن تعرف هذه الاندية بعض العراقيل ابرزها ماتحدثنا عنه عزوف الطلبة على ممارسة الرياضة او المواضبة ان صح التعبير على الممارسة فالامكانات متوفرة العتاد المدربين الا انه هناك عدم التزام من الطلبة حيث ارجع الى عامل الدراسة والوقت والالتزام ممايؤكد ان هناك مسؤولية كبيرة يتحملها الطالب في حد ذاته عن تراجع الرياضة الجامعية من جهة اخرى وقفنا على فريق كرة السلة رجال الذي ينشط منذ خمس سنوات بدون مدرب رئيس  بسبب عدم القدرة على انتداب مدرب ولو متطوع الامر ارجعه رئيس مصلحة النشاطات على مستوى مديرية الخدمات الجامعية الى نقص المؤطرين في هذه اللعبة على مستوى عاصمة الولاية وكذا عدم تعاون مديرية الشباب و الرياضة فيما مضى مع المديرية لاسباب شخصية بين بعض  الاطراف ماجعل هدا الفريق بدون مدرب لحد اليوم  الا ان الادارة تسعى بشتى الطرق لتوفير  ما يمكن توفيره من مستلزمات وتحفيز الطلبة  بطرق مختلفة  خاصة وان الوصاية غيرت في نظام المنافسات والبطولات الجامعية بطريقة تعطي فرصة للعب اكثر والاحتكاك بين الفرق اكثر من خلال اقامة البطولة على عدة مراحل وباكبر عدد من المباريات كما لمسنا طموح وارادة لدى الطلبة المنخرطين في هذه الفرق للتمثيل الولاية في المنافسات الوطنية المقبلة احسن تمثيل خاصة وان المنافسات المحلية والجهوية انطلقت وتبلي فيها مختلف الفرق البلاء الحسن ولكن مع هذا لابد من تظافر الجهود للاعادة بعث الرياضة الجامعية من جديد لتعطي نفس اخر للرياضة بولاية ميلة باعتبارها خزان في مختلف الرياضات والحديث يطول في هذا الموضوع الذي تناقشنا فيه مطولا رفقة ضيوف حصة فضاء الجامعة عبر اثير اذاعة الجزائر من ميلة

ايمان جامع

اظهر المزيد
[ufc-fb-comments]