الأخبارالأخبار المحلية

مشاريع الأشغال العمومية بالولاية مرهونة بالتجميد.

 

لا يزال عائق تجميد المشاريع الهاجس اللأكبر لقطاع الأشغال العمومية بالولاية رغم المجهودات الكبيرة التي تبذل من طرف القطاع و على رأسه  المدير السيد عبد الله صلاي الذي نزل ضيفا على برنامج لقاء الإذاعة ليوم الإثنين 5 فيفري الجاري .

و من اهم المشاريع المجمدة ازدواجية الطرق الوطنية رقم 100،27،79 و كذا مشروع ازدواجية الطريق بين عاصمة الولاية و الطريق السيار شرق غرب.

و من التساؤلات التي طرحت من المستمعين و من متابعي صفحة الإذاعة بالفايس بوك المحول الخاص بشلغوم العيد لربطها بالطريق السيار شرق غرب و في هذا الإطار كشف مدير القطاع عن انتهاء الدراسة المتعلقة بطريق اجتنابي جديد لتقريب شلغوم العيد من الطريق السيار بعد فشل جهود الحصول على محول مباشر للطريق غير أن غياب التمويل يبقى دائما السبب الرئيس لعدم اسناد المشروع.و نفس الشيئ يقال بالنسبة للحلول المقترحة لحل اشكال الازدحام المروري بمدخل القرارم قوقة.

و بخصوص القسم المتعلق  بتدعيم الطريق الوطني رقم 79 و يتعلق الأمر بوسط مدينة واد النجا فكشف السيد عبد الله صلاي بأن الأشغال ستتم في أقرب الآجال بعد اتخاذ الإجراءات التقنية اللازمة لإنجازه .

أما بالنسبة للمنشاة المائية بمنطقة الطيايبة بميلة على مستوى الطريق الوطني رقم 79 أ فإن الأشغال متواصلة حيث تقوم المؤسسة المنجزة بعملية إزالة الأوحال.

هذا و أكد السيد عبد الله صلاي بان الجهود متواصلة من أجل رفع التجميد على عدد هام من الماشريع وفقا للأولويات.

أحمد ثابت
اظهر المزيد