الأخبار

الحمولة الزائدة لللشاحنات اوالتدمير الصامت للطرقات

تعرف طرقات الولاية وخاصة تلك التي تشهد حركية كبيرة على محور ولاية ميلة جيجل وكدا الطريق السيار على مستوى الطريق الوطني رقم سبعة وسبعين الف حالة من التهور الكبير جراء الحمولة الزائدة للشاحنات بمختلف انواعها

هذا وتقوم مديرية الاشغال العمومية بمعية مديرية النقل بخرجات ميدانية لوضع الميزان الخاص بقياس الحمولة وفي كل مرة ترفع مخالفات دورية للمخالفين الذين تتم بشانهم محاضر الى مديرية النقل ومن ثم للجهات المعنية للفصل فيها وحسب القائمين على العملية فان التضامن السلبي بين المواطنين يكون سببا في عدم اكمال المهمة بسلام

ومن العقوبات حسب مصالح الدرك الوطني هي جنحة تنسيق المرور التي يعاقب من خلالها صاحب الشاحنة وكدا السائق على حد سواء

من جهتهم اصحاب الشاحنات يلقون باللوم على اصحاب المحاجر فحسب ماادلوا به فان صاحب المحجرة لايستعمل الميزان وفي اراء اخرى ان اصحاب المحاجر يرمون باصبع الاتهام للسائقين ويبقى مسرح تبادل التهم مطروحا في غياب الوعي

الى ذلك فان التدهور الكبير في شبكة الطرقات يشكل خطورة على مستعملي الطريق فضلا عن الكم الهائل من الحجارة والرمل المنتشرة في الطرقات والنتيجة هي حب الربح لاغير على حساب راحة الاخر

                 مريم حساني لهشيلي
coronavirus-stats-live
اظهر المزيد
إغلاق