الأخبارالأخبار المحلية

استلام 3 محطات للتطهير هذه السنة

يضطلع الديوان الوطني للتطهير بالولاية بمهام عديدة  لفائدة المواطنين و يواجه صعوبات عديدة في مجال التدخل خاصة و من أجل تسليط الضوء على عمل الديوان بالولاية استضاف برنامج لقاء الإذاعة ليوم الإثنين 17 افريل مدير فرع الديوان الوطني للتطهير بالولاية مروان كواشي/

و الذي تحدث عن هيكلة الديوان بالولاية و المتكون من 9 مراكز ،11 محطة للرفع و محطة التصفية الوحيدة التي تشتغل حاليا بسيدي مروان .

محطة واد العثمانية متوقفة

و بخصوص محطة وادي العثمانية العاطلة عن العمل أكد التحدث بأنها افتتحت سنة 95 و ان التطور العمراني بالمنطقة إضافة إلى قدم المعدات ادى إلى توقفها عن العمل كما كشف عن وعود من المديرية العامة للديوان من اجل إصلاحها بمبلغ 40 مليار سنيتم.

الديوان يسير 25 بلدية

يتبع الديون وحدة الجزائرية للمياه في تسييره للشبكات و  لازالت فقط 7 بلديات غير مسيرة من طرفه و ينحصر تدخله في الشبكات الرئية خارج المنازل و بخصوص المشاني فإن التدخل بخصوص افراغ الحفر الصحية ينحصر في بلديتي باينان و شلغوم العيد حيث يتم دفع مبلغ رمزي من اجل افراغ الحفر و هي العملية التي سيكون من المفيد حسب السيد مروان كواشي تعميمها على كافة بلديات الولاية من أجل الحد من التلوث الذي تسببه الحفر الصحية .

مشاريع قيد التسليم

و يتعلق الأمر بمحطة فرجيوة عين البيضاء احريش الموجهة ل 80000 سكان و التي وصلت نسبة الأشغال بها إلى 98 بالمئة و يرتقب تسلمها شهر ماي القادم، محطة واد النجاء الموجهة ل 38000 ساكن  و التي وصلت نسبة الأشغال بها إلى 95 بالمئة إضاة إلى محطة صغيرة ببوغرداين موجهة ل 15000 نسمة على حدود سد بني هارون ، الأشغال بها وصلت إلى 15 بالمئة

أما المشروع الرابع فيتعلق بمحطة الرواشد المتقفة بسبب عدم صلاحية الأرضية و التي لا تزال الدراسات متواصلة بشأنها و من الممكن أن يتم تغيير الأرضية.

و يبقى الهدف من كل هذه المحطات هو حماية سد بني هارون من التلوث إضافة إلى الدراسة المتعلقة بالمنطقة الدنوبية من أتجل تدعيم محطة وادي العثمانية.

أحمد ثابت

 

coronavirus-stats-live
اظهر المزيد
إغلاق