الإقتصاد و المال

المؤسسات الناشئة بين التنظير و الواقع

هل ستنجح المؤسسات الناشئة بالجزائر ؟

مميزات المؤسسات الناشئة

رغم كونها وسيلة تفوق للعديد من دول العالم في المجال الاقتصادي إلا ان المؤسسات الناشئة لا تزال تصنع طريقها في الجزائر مدفوعة ببعض التغيرات التي عرفتها الدولة في مجال الاهتمام بهذا النوع من المؤسسات التي مكنت دولا مثل الصين و الوم و نركيا من تحقيق كم كبير من المداخيل بتكاليف قليلة و ذلك بالاعتماد على التكنلوجيا و ريادة الأعمال.

يرى المكون بانساج ميلة محمد بن عويدة لدى نزوله ضيفا على برناج أرقام و تعاليق بإذاعة ميلة بان هذه المؤسسات تتميز بثلاثة عناصر هي الفكر الابتكاري،النمو السلريع و المخاطرة الكبيرة عكس الشركات العادية و رغم استحداث عدد منها بدعم من أنساج إلا انها لا تزال قليلة مقارنة بالمؤسسات العادية.

ثلاث عناصر لتحقيق النجاح

الخبير الدولى الطاهر كزاي تحدث عن الستار توب و السبينوف التي تاتي من بحث جامعي رائد و البوبيت التي قد تتمكن بفضل القدرات العلمية و و بفضل فكرتها من الصول الى العالمية.

و حسب المتحدث ذاته فغن المؤسسات الناشئة لا تتشابه فلها اختلافات من حيث القدرة و عناصر أخرى.

و بالنسبة للجزائر فنح بحاجة شديدة لهذه المؤسسات على الأقل لتلبية الطلب الداخلي من منتوجاتها قبل التوجه للتصدير و بالتالي فلابد من استغلال افكار الشباب و دعمها حتى تتمكن من الإنتاج و تحقيق الأرباح التي تسبقها على الأقل ست او سبع سنوات من العمل قبل الوصول إلى نقطة التعادل ثم تحقيق الأرباح.

و لتحقيق نجاح المؤسسة الناشئة لابد منةتوفر شروط ثلاثة هي

أولا الفكرة و القدرة على تكوين الفكرة لتصبح مشروعا .

ثانيا الفريق الداعم

ثالثا التسويق داخل و خارج الوطن

نموذجان في المجال يحتاجان إلى دعم

النموذج الأول هو الشاب عصام بن عياش و هو مهندس معماري تمكن من إنجاز تطبيق رفقة مختص في الاعلام الآلي  يختص في تسيير الملفات الخاصة بالمشاريع عن بعد  و هو ما يقلل من المعاملات الإدارية ، التطبيق تم عرضه على مصالح دائرة ميلة لكن لم يتم الرد عليهم منذ ثلاثة أشهر.

النموذج الثاني للشابة منال حملاوي التي أنشأت مؤسسة في إطار انساج في مجال تركيب الشبكات و المراكز الهاتفية و خاصة الألياف البصرية ن و ذلك بالتنسيق مع مؤسسة اتصالات الجزائر.

منال تشتغل معها موظفة و توفر 6 مناصب شغل مؤقتة حسب الطلب.

و يبقى الأمل في دعم أكبر و تذليل العقبات البيروقراطية من اجل ان تجد هذه المؤسسات طريقها نحو النجاح المحلي و العالمي.

 

coronavirus-stats-live
الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق